7 أنواع من الأطعمة لا يجب إعادة تسخينها مرة أخرى, وإلا فقد تصبح ضارة !

هنالك بعض الأنواع من الأطعمة التي نستهلكها بشكل يومي لا يجب إعادة تسخينها مرة أخرى, لأنها قد تصبح غير آمنة للإستهلاك.

وبشكل عام, لا يجب إعادة تسخين الأطعمة الغنية بالبروتينات بعد طهيها وتبريدها, لأنها تفقد خواصها وقيمتها المفيدة, بل قد تصبح ضارة للجسم.

أما بالنسبة للأطعمة التي لا يجب إعادة تسخينها فهي:

1. الخضروات.

وبالتحديد الخضروات التي تحتوي على كمية مرتفعة من النترات, مثل السبانخ والخضروات الورقية الخضراء والجزر واللفت والكرفس. 

عليك تجنب إعادة تسخين هذه الأطعمة, وذلك لأن هذه الخضروات الغنية بالنترات قد تتحول إلى طعام سام وقد تحتوي على خصائص مسرطنة.

أما بالنسبة للسبانخ, فهو معروف بإحتوائه على كمية كبيرة من الحديد. حيث أن إعادة تسخين السبانخ قد تتسبب في أكسدة الحديد الموجود فيه, فينتج عن أكسدة الحديد جذور حرة.

والجذور الحرة معروفة بأنها من مسببات أمراض السرطان, لذا يفضل إدخال الأطعمة التي تحتوي على مضادات الأكسدة إلى نظامك الغذائي اليومي, فمضادات الأكسدة تقوم بمحاربة الجذور الحرة الموجودة في جسم الإنسان.

2. الأرز.

قد تجد هذا الأمر مفاجئاً, لكن لا يجب عليك إعادة تسخين الأرز. فتناول الأرز المعاد تسخينه قد يتسبب في حدوث التسمم الغذائي, ويعزى السبب في ذلك إلى وجود بكتيريا شديدة المقاومة.

تقوم الحرارة بقتل هذه البكتيريا عند طهي الأرز, لكنها من الممكن أن تنتج جراثيم سامة, وعند إعادة تسخين الأرز وتركه في حرارة الغرفة يمكن للجراثيم أن تتكاثر وتسبب التسمم الغذائي. 

3. البيض.

يعتبر البيض من أغنى مصادر البروتين, لكن البيض الذي تم طهيه أو سلقه قد يسبب الضرر الشديد عند تعرضه للحرارة والتبريد أكثر من مرة.

عند طهي البيض يفضل تناوله مباشرة, لكن في حال أردت الإحتفاظ به لوقت لاحق, لا يجب أعادة تسخين البيض مرة أخرى. فالأطعمة الغنية بالبروتين تحتوي على النيتروجين الذي قد يتأكسد عند إعادة تسخينه, مما يجعله يمتلك خصائص مسرطنه.

4. الدجاج.

الإعلانات

يعتبر الدجاج من ألذ الأطعمة بالنسبة للعديد من الأشخاص. لذا في حال أردت الإحتفاظ بوجبة الدجاج لليوم التالي فعليك تخزينه مبرداً في الثلاجة.

وعندما تخرجه من الثلاجة لتناوله, فهو يعتبر من الأطعمة التي لا يجب إعادة تسخينها. فالدجاج غني بالبروتين, وكما ذكرنا سابقاً, لا يجب تسخين الأطعمة التي تحتوي على البروتين مراراً وتكراراً لأن هذا الأمر يغير من خصائصه وقد يجعله مسرطناً. 

5. البطاطا.

 تعتبر البطاطا من أسهل الأطعمة في الطهي والتخزين وإعادة الإستهلاك. لكن للأسف عليك التوقف عن إعادة تسخين البطاطا مرة بعد مرة.

تعتبر البطاطا عنية بفيتامين B6 وفيتامين C والبوتاسيوم. لكن في حال إعادة تسخينها قد تنتج نوعاً من البكتيريا الذي يسمى كلوستريديوم بوتولينوم. بالإضافة إلى ذلك, قد تتكاثر هذه البكتيريا في درجة حرارة الغرفة أيضاً, لذا يجب تخزين البطاطا مبردة في الثلاجة عن الرغبة في حفظها لوقت لاحق. أو التخلص منها في حال عدم إستهلاكها خلال يومين.

6. الفطر.

يفضّل إستهلاك الفطر فور تحضيره, ولا ينصح بنخزينه لليوم التالي لإعادة تسخينه. وذلك لأن الفطر يحتوي على البروتينات وكميات كبيرة من المعادن.

وعند القيام بإعادة تسخين الفطر, ستقوم بتكسير هذه البروتينات التي قد تسبب مشاكل عديدة للجهاز الهضمي. كما أن إعادة تسخين الأطعمة الغنية بالبروتينات سيؤدي إلى أكسدة النيتروجين الموجود فيها وينتج الجذور الحرة التي تعتبر من مسببات السرطان.

لكن في حال رغبتك في تناول الفطر في اليوم التالي. تأكد من تخزينه مبرداً في الثلاجة وعليك تناوله بارداً دون تسخينه مره أخرى. 

7. الزيوت المعصورة على البارد.

تعتبر الزيوت المعصورة على البارد, مثل زيت الزيتون وزيت بذور الكتان, من المصادرة الجيدة للأحماض الدهنية أوميغا-3.

لكن تعتبر دهون أوميغا-3 حساسة بشكل كبير لدرجات الحرارة المرتفعة, فهي تتكسر عند درجة حرارة تتجاوز 40 درجة مئوية. لذا يفضل تناول الزيوت المعصورة على البارد دون تسخين. 

المصادر:

[1] Insider.com – Foods You Should Avoid Reheating

[2] MyRecieps.com – Foods You Shouldn’t Reheat

قد يعجبك ايضاَ