هل تشعر بالتعب بشكل دائم! خمسة طرق صحية تساعدك في الحصول على الطاقة بدلاً من السكر.

طرق تزويد الجسم بالطاقة

من المغري جداً القيام بتناول القهوة والسكر والحلويات كطرق في الحصول على الطاقة, لكن المشكلة هنا هي أن هذه الأمور هي عبارة عن حلول مؤقتة فقط.

للحصول على الطاقة الكافية لجسمك على المدى الطويل, يجب عليك تجنب تناول هذه الأشياء بكثرة والقيام بتناول الأطعمة التي تقوم بإمداد جسمك بالطاقة الصحية.

فالأطعمة ذات المحتوى العالي من السكر تقوم أيضاً برفع مستويات السكر في الدم لديك.

يعتبر الكافيين والسكر من أكثر الأمور المحببة لدى الناس للتغلب على النعاس الصباحي بعد الإستيقاظ من النوم. أو لمقاومة الركود الذي يشعرون به بعد تناول وجبة غداء دسمة.

قد تساعدك المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والنسكافيه واللاتيه على إمتلاك طاقة كافية لجسم حتى المساء. لكن في المقابل فقد تجعلك هذه المشروبات مستيقظاً حتى وقت الفجر!

طرق الحصول على طاقة لجسم الانسان

لكن ماذا لو كان هنالك طريقة للحصول على كمية أكبر من الطاقة بطريقة صحية دون التسبب بالمشاكل الصحية للجسم؟

إذا كنت تبحث عن هذه البدائل لتزويد جسمك بالطافة… تابع معنا النصائح التالية :


1. قم بتحريك جسمك للحصول على الطاقة.

حسب نصائح خبراء التغذية : “قم بالتمارين الرياضية لتغذي جسمك لا لتتعبه”. فالحركة المطلوبة هنا هي الحركة التي تقوم بتزويد جسمك بالطاقة, وليست الحركة التي تقوم بإستهلاك جميع الطاقة الموجودة لديك.

ولتتمكن من القيام بتحفيز نفسك على الحركة حتى عندما تكون متعباً بعض الشيء, يفضّل أن تقوم بالتركيز على وضع أهداف معينة والعمل على تحقيقها.

إضافة إلى ذلك, فالحركة الجسدية حتى لو كانت لفترة قصيرة, 10 دقائق مثلاً, فهي أيضاً تساعد على تزويد جسمك بمقدار لا بأس به من الطاقة.

لا تقم بصب تفكيرك على الإعلانات الدعائية للمراكز الرياضية (الجيم). فالرياضة التي تقوم بممارستها في المراكز الرياضية هي ليست الرياضة الوحيدة التي يمكنك ممارستها للحصول على الطاقة.

يمكنك القيام بتمارين المشي أو الهرولة أو التمدد والعديد من الرياضات البسيطة في منزلك أو الحديقة.


2. الكربوهيدرات هي صديقة لك.

تقوم الكربوهيدرات بتزويد الجسم بالجلوكوز, والذي يعتبر النوع المفضل للجسم للحصول على الطاقة.

فمن الأسباب التي تجعلك تعاني للحصول على طاقة كافية لجسمك هي عدم تناول كميات كافية من الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدارت خلال اليوم.

فالكربوهيدرات تقوم بتزويد جسم الإنسان بالجلوكوز الذي يقوم الجسم بتحويلة إلى طاقة. لكن في المقابل فيجب عليك الموازنة ما بين تناول الكربوهيدرات والبروتينات والدهنيات للحصول على الطاقة.

يساعد هذا الأمر على موازنة مستويات الطاقة داخل جسمك, ويعطيك المزيد من الطاقة التي يخزنها الجسم لتستهلكها خلال يومك الطويل.

أقرأ أيضاً… مقارنة بين أفضل أنواع الرجيم بالتفصيل، وكيفية إختيار الرجيم المناسب.


3. قم بفحص مستويات الحديد لديك.

نقص الحديد, والمعروف أيضاً بإسم “الأنيميا”, قد يتسبب في شعورك بالتعب بشكل دائم, وقدر تشعر بنقصان في طاقة جسمك وضيق في التنفس.

وهو منتشر بشكل أكبر بين النساء, عادة بسبب فترات الدورة الشهرية والحمل, لكن يمكن علاجه عن طريق تغيير نظامك الغذائي.

للقيام بذلك فيجب عليك إدخال المزيد من الخضروات الورقية إلى نظامك الغذائي. كما يمكنك مراجعة الطبيب للحصول على مكملات دوائية لمعالجة نقص الحديد لديك.

فمن الجيد مراقبة مستويات الحديد لديك بشكل دوري بالتعاون مع طبيبك.

إقرأ أيضاً… ما هي فوائد الرمان؟


4. قد يكون فيتامين د مفيداً.

من الأعراض الأولية لنقص فيتامين د في الجسم هو الشعور بالتعب والإرهاق المستمر.

يمكن مساعدة الجسم في الحصول على فيتامين د عن طريق التعرض لأشعة الشمس المباشرة. مع مراعاة الحذر من الإصابة بضربات الشمس.

كما يمكن الحصول على فيتامين د عن طريق المكملات الدوائية بالتعاون مع طبيبك.


5. إحذر من إرتفاع السكر لديك.

عادة ما تساعد الأطعمة والحلويات التي تحتوي على نسبة عالية من السكر في تزويدك بكمية وافرة من الطاقة التي تساعدك على القيام بأمورك اليومية.

لكن يجب عليك الحذر هنا من إرتفاع مستويات السكر في جسمك, فهذا الأمر يعتبر من الأمور الضارة لجسم الإنسان.

عدا عن ذلك, فالطاقة التي ينتجها الجسم عن طريق تناول السكر عادة ما تكون مؤقتة, وكما ذكرنا في المقدمة فنحن بحاجة لأطعمة تقوم بتزويدنا بطاقة طويلة الأمد وليس لفترة قصيرة.

لذلك فبدلاً من القيام بتناول السكر للحصول على الطاقة, يجب عليك القيام بموازنة وجبات طعامك وإضافة الأطعمة الغنية بالألياف والكربوهيدرات والبروتينات. كما يجب الحرص على تناول الخضروات والفواكه والأطعمة التي تحتوي على الدهنيات الصحية.

إضافة إلى ذلك, فتناول الحبوب الكاملة التي تحتوي على فيتامين ب يساعد الجسم على إستخلاص الطاقة الموجودة في الطعام الذي تتناوله.

قد يجعلك تناول هذه الأطعمة تشعر بالخمول بعض الشيء, لكن ستجد نفسك مستيقظاً في اليوم التالي من جرعة مخزنة من الطاقة التي قام جسمك بإستخلاصها من الطعام.

إقرأ أيضاً… ما هي أبرز فوائد العسل المذهلة لجسم الإنسان ؟ تعرّف عليها


المصدر [صحيفة الغارديان]