الرئيسية » Blog » علامات تمدد الجلد (Stretch Marks): الأسباب وطرق والتخلص منها (مع وصفات علاج منزلية).

علامات تمدد الجلد (Stretch Marks): الأسباب وطرق والتخلص منها (مع وصفات علاج منزلية).

  • بواسطة
علاج علامات تمدد الجلد

تعتبر علامات تمدد الجلد أو ستريتش ماركس (Stretch Marks) من المشاكل التي تواجه العديد من الأشخاص، كما يكثر السؤال عن أسباب وطرق التخلص منها وكيفية علاج هذه العلامات. 

لذا سنقوم في مقالتنا بالإجابة عن هذه الأسئلة بشكل مفصّل، كما سنقوم بشرح بعض الوصفات المنزلية التي تساعد على التخلص من علامات تمدد الجلد. 


المحتويات:

1. ما هي علامات تمدد الجلد ؟

2. ما هي أسباب ظهور علامات تمدد الجلد ؟

3. الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بها. 

4. طرق إزالة علامات تمدد الجلد.

5. وصفات منزلية لتخفيف علامات تمدد الجلد.

ما هي علامات تمدد الجلد و تشققات الجلد وطريقة التخلص منها و علاج وتخفيف آثارها

1. ما هي علامات تمدد الجلد ؟

علامات تمدد الجلد هي عبارة عن خطوط على شكل تشققات يكون لونها مغايراً للون الجلد من حولها، وتتشكل نتيجة زيادة الوزن أو أثناء نمو الجسم، لكنها لا تعتبر دليلاً على مشكلة صحية. 

يكون لون هذه العلامات أحمر أو زهري في بداية تشكّلها، ثم تبدأ بالتحوّل بشكل تدريجي مع مرور الزمن إلى اللون الأبيض أو الفضي. فالإختلاف ما بين ألوان علامات تمدد الجلد يعتبر مقياساً لعمر هذه العلامات.

على الرغم من صعوبة إخفاء هذه العلامات بشكل نهائي، إلا أنه يوجد العديد من الطرق التي تساهم في تضغير حجمها وتخفيف التمايز في اللون ما بينها وبين الجلد. 

بالنسبة لعلامات تمدد الجلد التي تمتلك اللون الأحمر، فالأمر هنا يعتبر أكثر سهولة.

فعند بداية تشكلها، تكتسب اللون الأحمر نتيجة ظهور الشعيرات الدموية الموجودة تحتها، حيث أن وجود هذه الشعيرات يساعد في تحسين إستجابة علامات تمدد الجلد للعلاج. 

أما بالنسبة العلامات البيضاء، فيكون عمرها أقدم ويعتبر علاجها أصعب من الحمراء.

فمع مرور الزمن تبدأ الشعيرات الدموية بالتضيّق ويصبح من الصعب تحفيز إنتاج الكولاجين الذي يساعد في تخفيف آثار هذه العلامات, وبالتالي يصبح علاجها أمراً صعباً.


2. ما هي أسباب ظهور علامات تمدد الجلد ؟

عادة ما تظهر علامات تمدد الجلد على شكل حزمة من الخطوط المتوازية على الجلد. حيث تكون مختلفة في ملمسها ولونها عن الجلد الطبيعي المحيط بها. 

وعند القيام بملسها ستجد بأنها غائرة قليلاً عن مستوى الجلد الطبيعي المحيط بها، وقد تشعر بالحكة بسببها في بعض الأحيان. 

عادة ما تظهر هذه الخطوط خلال فترة الحمل أو بعدها، وقد تظهر أيضاً بعد التغير السريع في وزن الجسم. 

أما بالنسبة لأماكن ظهورها، فقد تظهر في أي مكان على الجلد، لكنها غالباً ما تظهر في منطقة المعدة والصدر والجزء العلوي من الذراعين والفخدين. 

وعادة ما تكون شائعة الظهور في الحالات التالية :

– خلال فترة الحمل. 

حيث أن الجلد خلال فترة الحمل يتعرض للتمدد لترك مكان للجنين داخل جسد الأم، هذا التمدد السريع للجلد يتسبب في ظهور العلامات في منطقة البطن. 

– خسارة أو زيادة الوزن. 

تظهر علامات التمدد عادة عند خسارة أو زيادة الوزن بشكل سريع، كما قد يعاني المراهقون من هذه العلامات بسبب التغير المستمر في حجم الجسم أثناء مرحلة النمو. 

– العلاجات السترويدية. 

مثل العلاج بالكريمات والمراهم التي تحتوي على الهيدروكورتيزون، حيث أنها تستخدم لعلاج الإلتهابات. 

قد تسببب هذه العلاجات زيادة قابلية الجلد للتمدد، وبالتالي السماح لعلامات تمدد الجلد بالظهور. 

– إضطرابات الغدة الكظرية. 

حيث أنها قد تؤدي إلى زيادة كمية الكورتيزون في الجسم، وبالتالي التسبب في حدوث هذه العلامات. 


3. الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بها. 

تزداد إحتمالية الإصابة بعلامات تمدد الجلد لدى :

– النساء. 

– الأشخاص ذوي البشرة البيضاء. 

– الأشخاص الذين لديهم مصابون بالعلامات في عائلاتهم. 

– المرأة الحامل. 

– المرأة التي أنجبت توأماً أو طفلاً كبير الحجم. 

– الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة. 

– الأشخاص الذين خسروا أو إزداد وزنهم بشكل سريع. 

– عند إستخدام العلاجات السترويدية. 

إقرأ أيضاً… طرق العزل ومنع الحمل : ما هي أفضل طرق منع الحمل الغير مخطط له ؟


4. طرق إزالة علامات تمدد الجلد.

– التقشير.

من الطرق البسيطة لعلاج علامات التمدد البيضاء هو التقشير, حيث يتم تقشير طبقة الجلد الميت ليسمح للجلد بالتجدد فوق علامات التمدد.

كما يمكن إستخدام هذه الطريقة كعامل مساعد لطرق العلاج الأخرى, مما يزيد من فعاليتها, فإزالة طبقة الجلد الميت تسمح للعلاجات الأخرى بالتغلغل داخل الجلد بشكل أعمق لتعمل بشكل أفضل.

– العلاجات الموضعية.

تعتبر الكريمات والمراهم الموضعية من الطرق السهلة لتقليل آثار علامات تمدد الجلد البيضاء, يمكن شراء بعض أنواع المراهم من الصيدلية مباشرة, بينما تحتاج بعض الأنواع إلى وصفة طبية.

مع الإستخدام المنتظم للمراهم, ستقوم بتخفيف آثار هذه العلامات, لكن لن تتمكن من إزالتها بشكل نهائي.

لكن قبل البدء بإستخدام هذه المراهم, يفضل مراجعة الطبيب للوقوف على حيثياتها, حيث أن بعض الأشخاص قد يعانون من حساسية من المركبات التي تحتويها هذه المراهم.

– تقشير الجلد.

تقوم هذه الطريقة بتقشير طبقة من الجلد وتحفيز الجلد لإفراز الكولاجين الذي سيقوم بتخفيف آثار علامات تمدد الجلد.

حيث يتم وضع مادة مقشرة على الجلد فوق العلامات وفركها بإستخدام جهاز خاص يشبه جهاز المساج اليدوي, حيث تقوم مواد التقشير بإزالة طبقة خفيفة من طبقات الجلد الخارجية وخاصة طبقة الجلد الميتة.

بعد القيام بهذا الأمر, قد يصبح الجلد جافاً لما يقارب 24 ساعة, كما أن هذه الطريقة لا تضمن إزالة العلامات بالكامل. لكن تخفف من أثرها.

– العلاج بالإبر.

يقوم مبدأ هذا العلاج على إستهداف طبقة الجلد المتوسطة, حيث تبدأ علامات التمدد بالظهور من عندها.

وخلال هذه الطريقة, يتم وخز طبقة الجلد المتوسطة بالإبر الدقيقة لتحفيزها على إنتاج الكولاجين والإليستين الذان يساهمان في تخفيف آثار علامات تمدد الجلد.

– العلاج بالليزر.

يعتبر العلاج بالليزر من الطرق الشائعة لأزالة علامات تمدد الجلد, حيث يتم تعريض الجلد لأشعة الليزر فيحفز الأنسجة على الشفاء بشكل سريع.

كما يقوم الليزر بتحفيز إنتاج الميلانين في المنطقة المصابة, فيساعد هذا الأمر على إندماج علامات التمدد مع شكل الجلد المحيط بها, لكن يحتاج هذا العلاج إلى أكثر من جلسة للحصول على النتائج المطلوبة.

– الجراحة التجميلية.

في حال لم تفلح الطرق السابقة, يمكن اللجوء إلى الجراحة التجميلية, فهي تعتبر من أكثر الطرق فاعلية, كما تقوم بإزالة هذه العلامات بشكل نهائي.

لكن قد تقوم هذه الجراحة بترك بعض الندوب, كما أنها تعتبر من أكثر الطرق كلفة.

إقرأ أيضاً… مقارنة بين أفضل أنواع الرجيم بالتفصيل، وكيفية إختيار الرجيم المناسب.


5. وصفات منزلية لتخفيف علامات تمدد الجلد. 

– فيتامين أ. 

يتم الإشارة إلى فيتامين أ بـ(الريتينويد)، حيث أن الريتينويدات تساهم في جعل البشرة أكثر نعومة ونضارة.

حيث يتم إستخدام فيتامين أ في العديد من كريمات ومستحضرات التجميل والعناية بالبشرة. 

يمكن إستخدامه عن طريق وضع المستحضرات التي تحتوي على فيتامين أ على البشرة أو تناوله كمكمل دوائي بالفم. حيث أنه يساهم في تحسين صحة وشكل البشرة. 

كما يمكن الحصول عليه عن طريق تناول الأطعمة الغنية بفيتامين أ مثل الجزر والبطاطا الحلوة. حيث أن تناولها يساهم في رفع مستوياته لديك. 

– السكر. 

يمكن إستخدام السكر كوصفة منزلية تساعد في تخفيف آثار علامات تمدد الجلد. عن طريق صنع خليط تقشير الجلد من السكر كالتالي :

عن طريق خلط كوب واحد من السكر مع ربع كوب من زيت اللوز أو زيت جوز الهند, ثم يضاف إلى الخليط كوب من الرمل الناعم و5 ملاعق كبيرة من عصير الليمون.

بعد ذلك يتم فرك الخليط على الجلد فوق الأماكن التي تعاني من العلامات. يكمن تكرار العملية كل يومين مع فرك الخليط على الجلد لمدة 10 دقائق.

– صبار الألوفيرا.

يعتبر جل صبار الألوفيرا من المواد الطبيعية المغذية للبشرة, حيث أنها تجعلها أكثر صحة ونعومة.

يمكن دهن الأماكن التي تظهر فيها علامات تمدد الجلد بمستخلص الألوفيرا من النبتة نفسها دون إضافات أخرى, وذلك بعد الإستحمام بشكل يومي.

– زيت جوز الهند.

بما أن علامات تمدد الجلد هي أمر ناتج عن وجود ضرر في الجلد, يعتبر زيت جوز الهند عاملاً مساعداً في تخفيف آثارها.

حيث وُجد أن زيت جوز الهند يساعد في تخفيف آثار هذه العلامات بشكل كبير وسريع. يمكن وضع الزيت على العلامات بشكل يومي لتخفيف آثارها.

إقرأ أيضاً… كيف أعرف أني حامل؟ وما هي أعراض الحمل المبكرة؟


المراجع:

[1]هيلث لاين

[2]مايو كلينك

[3]ويب ام دي