كيفية تربية قطة في المنزل. ماذا ستحتاج لفعل ذلك؟

قد يعني امتلاك قطة في المنزل أشياء مختلفة للأشخاص المختلفين, لكن يوجد هنالك العديد من الأمور الواجب معرفتها قبل إحضار قطة إلى المنزل كحيوان أليف, تابعوا معنا الدليل التالي الذي سيرشدك في كيفية تربية قطة في المنزل.

المحتويات:

1. تربية قطة في المنزل.

2. مقدار العناية الذي تحتاجه القطة.

3. هل يمكن تربية القطة داخل المنزل؟

4. هل أُحضر قطة صغيرة أم كبيرة؟

5. تربية القط الذكر والقطة الأنثى.

كيفة تربية القطط في المنزل

1. تربية قطة في المنزل.

قد يريد بعض الأشخاص تربية قطة تبقى مستلقية ونائمة طوال اليوم, أو قطة تقضي معظم وقتها في الخارج. بينما يريد البعض الآخر قطة لعوبة كثير الحركة لتمضية الوقت واللعب معها.

جميع القطط ليست متشابهة, ويمكن أن يعتمد سلوك كل قطة على شخصيتها المتأصلة وتجاربها المبكرة أو قلة خبراتها. مما يجعل القطة واثقة أو خائفة من الأشخاص أو الحياة بشكل عام.

كما تعتبر البيئة التي ستحتفظ فيها بالقطة مهمة للغاية. فعلى سبيل المثال, إذا كانت القطة ستعيش مع مجموعة من القطط الأخرى, فقد تتفاعل بشكل مختلف عما لو كانت بمفردها.

ولتتمكن من رعاية قطة في المنزل, ستحتاج إلى:

  • توفير الكثير من الرفقة والرعاية البشرية للقطة.
  • توفير وجبات مناسبة ومنتظمة مع توفير مياه نقية باستمرار.
  • وجود سرير مريح ونظيف للقطة.
  • وجود صندوق للفضلات (ليتر بوكس) وتنظيفه بشكل يومي.
  • توفير بيئة آمنة للقطة.
  • العناية بالشعر والأظافر.
  • خصي (تعقيم) القطة في عمر 4-6 أشهر في حال لم ترغب منها الإنجاب.
  • إصطحاب القطة إلى الطبيب البيطري في حال ظهور علامات المرض عليها.
  • إعطاء القطة المطاعيم المطلوبة بإنتظام.
  • التأكد من قدرتك على تحمل تكلفة أي علاج قد تحتاجه القطة.

2. مقدار العناية الذي تحتاجه القطة.

بالمقارنة مع العديد من الحيوانات الأليفة الأخرى, تحتاج القطط إلى عناية أقل. لكن لا يعني هذا الأمر إهمالها, فبعض القطط قد تحتاج إلى رعاية واهتمام أكثر من القطط الأخرى.

هل تريد القطة كحيوان أليف لأنك لا تمتلك الكثير من الوقت للعناية بالحيوانات؟ يمكن للقطط ملائمة أنماط الحياة الحديثة بسهولة أكبر, فهي تعتبر من الحيوانات المستقلة التي تعتمد على نفسها بشكل أكبر. كما أنها ملائمة للشقق وأماكن العيش صغيرة المساحة.

أما بالنسبة لنمط معيشة القطط, فالعديد من القطط تحب الأماكن الهادئة أو المنازل المكونة من عائلة صغيرة. فالقطط ستكون سعيدة بالعيش مع سيدة عجوز تعيش حياة هادئة, وفي المقابل فهي قد تجد صعوبة في العيش في منزل مليء بالأطفال والحيوانات.

إذا لم يكون من المحتمل أن تمتلك الوقت أو الرغبة في العناية بالقطة بشكل يومي, فلا تفكر حتى في الحصول على قطة قطة فارسية أو قطة ذات شعر طويل. فهي تحتاج إلى العناية اليومية بشعرها, كما أنك ستجد العديد من الشعر المتساقط في أنحاء المنزل.

إقرأ أيضاً… ما هي الأمور التي تحتاج إلى معرفتها قبل تربية قطة في المنزل ؟


3. هل يمكن تربية القطة داخل المنزل؟

إذا كنت ترغب بتربية القطة خارج المنزل, في الحديقة على سبيل المثال, ستجد أن تواجد القطة في الهواء الطلق يجلب لها تنوعاً كبيراً في حياتها. ويسمح لها باستخدام جميع غرائز الصيد الخاصة بها.

لكن يمكن أن يتسبب هذا الأمر في العديد من المخاطر للقطة, فقد تتشاجر مع القطط الأخرى على الطعام أو مناطق النفوذ. كما أنها قد تلتقط العدوى من القطط والحيوانات الأخرى في الخارج.

يمكن تربية القطة في المنزل بكل سهولة, فكل ما عليك فعله هو توفير الطعام والماء وسرير دافئ ومكان تتمكن فيه من قضاء حاجتها.

تربية القطة في المنزل والأطفال.

لا يوجد هنالك سبب يمنع تربية قطة في المنزل إذا كان لديك أطفال. فالأمر متروك للوالدين لتعليم الأطفال كيفية الإقتراب من القطة واللعب معها والتعامل معها بلطف.

كما يقوم العديد من الأطفال ببناء علاقات رائعة مع قططهم ويتعلمون احترام المخلوقات الأخرى والتعامل معها بلطف. لكن يبقى على الوالدين وضع القواعد المتعلقة بهذا الأمر. ربما يكون التعامل مع قطة جديدة صعباً بعض الشيء, لكن مع مرور الوقت ستعتاد القطة على الأطفال الموجودين حولها.

لكن يجب مراعاة قص مخالب القطة بشكل منتظم, ومنع الأطفال من الإقتراب من فضلات القطة. كما يجب مراعاة نظافة القطة ومكان عيشها داخل المنزل.


4. هل أُحضر قطة صغيرة أم كبيرة؟

عند الحصول على قطة صغيرة, يمنحك هذا الأمر الأفضلية في تعويد القطة على وجودها داخل منزلك بسهولة أكبر. كما ستتمكن من التعرف على شخصيتها بشكل أفضل.

ومع ذلك, تتطلب القطط الصغيرة المزيد من الأهتمام والرعاية, وبعضها تحتاج إلى رعاية أكبر لتتجنب وقوع القطة في المشاكل والمخاطر.

كما تحتاج القطط الصغيرة إلى الحصول على مجموعة من المطاعيم في البداية, ويجب عليك تأمين المكان الذي تكون القطة متواجدة فيه أثناء غيابك عن المنزل.

أما بالنسبة للقطط الكبيرة, فقد تحتاج إلى وقت أطول لتعتاد على المنزل الجديد الذي انتقلت إليه.

إقرأ أيضاً… ما هي مراحل نمو القطط ؟ منذ الولادة وحتى تكبُر.


5. تربية القط الذكر والقطة الأنثى.

في حال قيامك بخصي القطة قل أن تصل سن البلوغ, فلن يكون جنس القطة مهماً بشكل كبير. لكن عندما تبدأ القطة بالبلوغ ويبدأ تأثير الهرمونات الجنسية, قد تظهر القطط بعض السلوكيات غير المرحب بها.

فعلى سبيل المثال, القطط الذكور ستحدد مناطقها برائحة بول قوية جداً. بينما القطط الأناث تدخل دورة التزاوج كل اسبوعين في حال لم تصبح حاملاً.

في حال تربية القط الذكر, يمكنك تزويج القط عندما يقوم بطلب التزاوج. لكن في حال تربيتك لقطة أنثى, وعند قيامك بتزويجها, فيجب عليك الإهتمام بالقطة أثناء حملها. كما يجب عليك التحضّر لاستقبال مجموعة جديدة من القطط التي ستقوم بولادتها.