أفضل طرق حماية الخصوصية على الإنترنت.

تعد حماية الخصوصية عبر الإنترنت مهمة لأن أي معلومات تضعها على الويب يمكن أن يتم استخدامها بشكل ضار. من المهم توخي الحذر بشأن المعلومات الشخصية التي تكشف عنها عبر الإنترنت. فيما يلي بعض النصائح للحفاظ على خصوصيتك على الإنترنت:

  • تجنب تخزين الملفات الشخصية على جهاز كمبيوتر أو هاتف عمل – بهذه الطريقة في حالة فقد جهازك أو سرقته، لن يكون الوصول إلى معلوماتك الشخصية سهلًا للآخرين.
  • استخدم الحماية بكلمة مرور لجميع أجهزتك وحساباتك.
  • كن على علم بسياسة الخصوصية لأي موقع ويب أو تطبيق قبل إدخال أي معلومات شخصية.
  • إذا كنت تعتقد أن بياناتك قد تم اختراقها، فتصرف بسرعة لتغيير كلمات المرور الخاصة بك وتأمين حساباتك.

طرق حماية الخصوصية على الإنترنت.

هناك العديد من الطرق التي يمكنك استخدامها من أجل حماية خصوصيتك أثناء تصفح الإنترنت، ومن أهمها:

1. تجنب تخزين الملفات الشخصية على جهاز كمبيوتر أو هاتف عمل.

قد يتم استخدام أي معلومات تضعها على الويب بشكل ضار. لذلك، من المهم توخي الحذر بشأن خصوصيتك على الإنترنت.

2. حماية كلمة المرور.

ننشر الكثير من المعلومات عبر الإنترنت، سواء كانت تتعلق بحياتنا الشخصية أو العملية، لكن هل تعلم أنه بمجرد نشرها على الإنترنت، فإن هذه البيانات موجودة إلى الأبد؟ من المهم أن تكون على دراية بإعدادات الخصوصية وأن تتخذ خطوات لحماية معلوماتك.

3. تعيين الخصوصية.

هناك الكثير من الخدمات والشركات التي تسعى إلى جمع بيانات المستخدم. يمكنك اتخاذ بعض الخطوات الإضافية لإدارة الأمان على أجهزتك والحفاظ على خصوصيتك أثناء تصفح الإنترنت.

4. استخدام VPN.

تعد الشبكة الافتراضية الخاصة (VPN) طريقة رائعة لحماية خصوصيتك على الإنترنت. باستخدام VPN، يمكنك إخفاء عنوان IP الخاص بك ومنع مزود خدمة الإنترنت من تتبع أنشطتك عبر الإنترنت. يسمح لك VPN أيضًا بالوصول إلى المواقع التي قد تكون محظورة في بلدك.

هناك العديد من الفوائد لاستخدام VPN، ولكن من أهمها أنها تساعدك في الحفاظ على خصوصية أنشطتك عبر الإنترنت. حتى إذا كنت تستخدم شبكة Wi-Fi عامة، فإن VPN ستحافظ على بياناتك في مأمن من المتسللين.

إذا كنت قلقًا بشأن الخصوصية عبر الإنترنت، فتأكد من استخدام متصفح ومحرك بحث يركزان على الخصوصية. هناك العديد من الخيارات المتاحة، لذا خصص بعض الوقت للبحث عن الخيار المناسب لك.

تعد الشبكات الافتراضية الخاصة (VPN) أداة أساسية لأي شخص يريد حماية خصوصيته على الإنترنت. تأكد من اختيار مزود حسن السمعة واستخدم دائمًا أعلى مستوى ممكن من التشفير.

5. استخدام شبكة Tor.

يوفر متصفح Tor طريقة سريعة وسهلة للاتصال بشبكة Tor للأشخاص الذين يحتاجون أحيانًا إلى الخصوصية وإخفاء الهوية عند فتح مواقع الويب. يعمل متصفح Tor كمتصفح عادي، ولكن مع بعض ميزات الأمان الإضافية للمساعدة في الحفاظ على خصوصية هويتك وبياناتك.

استخدام شبكة Tor له فائدتان رئيسيتان: لا يستطيع مزود خدمة الإنترنت (أو أي شخص يراقب اتصالك محليًا) تتبع نشاطك على الإنترنت، بما في ذلك الأسماء والعناوين. بالإضافة إلى ذلك، يمكنه تشفير حركة المرور الخاصة بك حتى لا يتمكن أي شخص يراقب الشبكة من رؤية ما تفعله.

على الرغم من أن بعض الأشخاص يمكنهم تنزيل واستخدام متصفح Tor مثل أي متصفح آخر، لا يمكنك ضمان الخصوصية على الإنترنت بشكل كامل. حتى مع Tor، لا يمكن إخفاء هويتك تمامًا. تقول سارة جيمي لويس، المديرة التنفيذية لجمعية أبحاث الخصوصية المفتوحة، إن “الخصوصية ليست عرض الكل أو لا شيء”.

6. تعطيل ملفات تعريف الارتباط.

تخزن ملفات تعريف الارتباط معلومات التصفح للمساعدة في تحسين تجربتك على الإنترنت. يمكنك إدارة ملفات تعريف الارتباط في المتصفح من خلال الإعدادات.

7. استخدم وضع التصفح الخاص.

هناك العديد من طرق حماية الخصوصية على الإنترنت، وإحدى هذه الطرق هي استخدام وضع التصفح الخاص. وضع التصفح الخاص هو ميزة تقدمها متصفحات الويب الرئيسية والتي تساعد في الحفاظ على خصوصية بيانات التصفح المؤقتة. عند استخدام التصفح الخاص، لا يتم حفظ تفاصيل التصفح ولا تتم مشاركة مواقع الويب.

8. حافظ على تحديث برنامجك.

من المهم أن تحافظ على تحديث برنامجك من أجل الحفاظ على الخصوصية عبر الإنترنت، حيث قد يفصح الأصدقاء (أو الأصدقاء السابقون) عن معلوماتك أو قد يتعرضون للمتطفلين الأمنيين. فيما يلي بعض النصائح حول مشاركة المعلومات على الإنترنت بأمان:

  • قم بتنزيل أحدث أداة تحديث كتطبيق التحقق من تحديث البرامج لنظامك وتطبيقاتك من خلال توفير جميع تفاصيل التطبيقات التي تم تنزيلها بما في ذلك حجم التطبيق.
  • يتطلب iOS و iPadOS من المطورين الحصول على إذن منك قبل تتبع نشاطك أو جهازك عبر تطبيقات ومواقع الطرف الثالث لأغراض الإعلانات المستهدفة أو لقياس الأداء.
  • إذا قمت بتمكين تطبيقات Google Play على جهاز Chromebook، فسيخضع الاستخدام، في بعض الحالات، للصفحات التي يتم تحميلها مسبقًا بطريقة تحافظ على الخصوصية.
  • يمكنك، في أي وقت، الوصول إلى أي بيانات شخصية أو تحديثها أو تعديلها أو إزالتها عن طريق تسجيل الدخول.

9. استخدم كلمات مرور قوية.

من أهم الطرق للحفاظ على أمان حساباتك على الإنترنت هي استخدام كلمات مرور قوية. اتبع هذه النصائح للتأكد من أن كلمات مرورك قوية وفعالة في الحفاظ على خصوصية بياناتك.

  • تحقق من حساباتك عبر الإنترنت بحثًا عن كلمات المرور وبيانات الاعتماد المسربة من هنا.
  • أنشئ كلمة مرور قوية لحساب Google الخاص بك.
  • استخدم الرموز في كلمات مرورك لجعل اختراقها أكثر صعوبة.
  • تجنب استخدام الكلمات الشائعة في كلمات المرور الخاصة بك، حيث يسهل على المخترقين تخمينها.
  • مارس النظافة الرقمية الجيدة عن طريق تغيير كلمات المرور بانتظام والحفاظ على سريتها.

10. تجنب عمليات التصيد الاحتيالي.

هناك العديد من الطرق لتجنب الوقوع ضحية لخداع التصيد الاحتيالي، وقد اتخذ بنك الخليج جميع الخطوات اللازمة لضمان تجربة آمنة عبر الإنترنت لمستخدميه. تتضمن بعض عمليات الاحتيال الشائعة التظاهر بأنك Google من أجل الحصول على معلومات شخصية أو أموال، لذا احذر من أي نشاط مريب.

11. لا تسرف في المشاركة على الشبكات الاجتماعية.

وجدت دراسة حديثة أن هناك علاقة وثيقة بين استخدام منصات التواصل الاجتماعي والاكتئاب والقلق. ووجدت الدراسة أيضًا أن الأشخاص الذين يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي إلى هذا الحد يميلون إلى أن تكون لديهم نظرة سلبية عن أنفسهم ويشعرون بالتهميش والوحدة.

من أجل تجنب الوقوع في حالة من العزلة والانطوائية، توصي الدراسة بتقليل مقدار الوقت الذي يقضيه المستخدم على وسائل التواصل الاجتماعي. كما يقترح أيضًا محاولة التوقف تدريجياً عن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي تمامًا، بدءًا من التقليل إلى ساعة واحدة يوميًا.