8 طرق تساعد على تسريع شحن بطارية الهاتف الذكي.

في زمن السرعة الذي نعيش فيه، أصبح شحن الهاتف الذكي بسرعة من الأمور الضرورية، لا يعتبر شحن الهاتف بسرعة أمراً بسيطاً، لكن ستساعدك الطرق التالية عن تسريع شحن هاتفك الأندرويد.

في حال كنت تستخدم هاتفك الذكي بشكل أعلى من المتوسط، فعلى الأغلب لن تكفي بطارية هاتفك طوال اليوم. وربما لن تجد الوقت الكافي لشحن هاتفك بسبب حاجتك إليه. 

لكن مع الطرق التالية، ستتمكن من تسريع شحن هاتفك الذي يعمل بنظام الأندرويد:

1. تفعيل وضع الطيران. 

من أكثر الأمور التي تقوم بسحب الطاقة من بطارية هاتفك هي إشارة الشبكة. وكلما كانت تغطية الشبكة أسوأ، كلما زادت سرعة استهلاك البطارية. 

ففي حال كانت تغطية الشبكة في منطقتك ضعيفة، ستحتاج إلى وقت أطول لشحن هاتفك؛ وذلك لأن إشارة الشبكة تقوم باستهلاك طاقة البطارية حتى أثناء عملية شحن الهاتف. 

يمكنك التخلص من هذه المشكلة عن طريق وضع هاتفك على وضعية الطيران قبل توصيله بالشاحن. ويساعد هذا الأمر على تسريع مدة شحن هاتفك بنسبة تصل إلى 25%.

لوضع هاتفك في وضعية الطيران، قم بسحب الشاشة الأسفل لإظهار شريط الإشعارات. ثم قم بالنقر على رمز وضع الطيران كما في الصورة أدناه. أو يمكنك فعل ذلك عن طريق الإعدادات Settings ثم الشبكة والإنترنت Wireless & Network ثم تفعيل وضع الطيران Airplane Mode.

تسريع شحن بطارية الهاتف الذكي

2. إغلاق الهاتف.

من أسرع الطرق التي تساعد على تسريع شحن هاتفك هي إغلاقه, فعند إغلاق الهاتف لن يكون هنالك أي استهلاك للطاقة الموجودة داخل البطارية. لذا سيتم شحنه بشلك سريع للغاية.

لكن بالطبع, فإن إغلاق هاتفك أثناء شحنه له بعض السلبيات مثل عدم قدرتك على استلام المكالمات أو استخدام الهاتف.

لكن في حال كنت في عجلة من أمرك وتريد الخروج من المنزل ولا يمتلك هاتفك الطاقة الكافية, يمكنك إغلاقه لوقت قصير للحصول على طاقة سريعة للبطارية.

3. تفعيل وضعية الشحن.

يتيح لك جهاز الأندرويد الخاص بك تحديد نوع الإتصال الذي ترغب به عند توصيل كيبل USB مع جهاز الحاسوب. وتعتبر وضعية الشحن Charge Only هي أفضل وضعية لشحن الهاتف عن طريق جهاز الحاسوب.

في حال لم تكن وضعية الشحن مفعلة, يمكنك تفعيلها عن طريق الإعدادات Settings ثم الضغط على الأجهزة المتصلة Connected Devices ثم تفضيلات USB Preferences.

في الخيارات الموجودة, تأكد من تفعيل خيار تمكين تبديل جهاز الشحن المتصل ( يمكنك تعديل هذا الخيار في حال كان جهازك متصلاً عن طريق كيبل USB.

4. الشحن عن طريق المقبس الكهربائي.

في حال كنت معتاداً على شحن هاتفك عن طريق توصيله بجهاز الحاسوب أو عن طريق شاحن السيارة, ستجد أن سرعة الشحن تكون منخفضة. وذلك لأن هذه المنافذ تعطي تياراً كهربائياً مقداره 0.5 أمبير فقط.

لكن عند الشحن عن طريق المقبس الكهربائي, عادة ما تحصل على تيار يصل حتى 1 أمبير حسب نوع الجهاز. مما يساعد على تسريع شحن الهاتف الخاص بك.

لن يتسبب التيار المنخفض في حدوث أضرار للجهاز أو البطارية, لكن ستحتاج إلى وقت أطول لتتمكن من شحن بطارية جهازك, لذا يفضل استخدام المقبس الكهربائي لشحن هاتفك الأندرويد.

إقرأ أيضاً… طرق توفير الكهرباء: ما هي أكثر الأجهزة إستهلاكاً للطاقة وكيف يمكن خفض إستهلاكها؟

5. استخدام باور بانك Power Bank.

في حال حاجتك إلى شحن هاتفك أثناء وجودك خارج المنزل أو إذا كنت مسافراً, يمكن أن يكون الباور بانك Power Bank هو الحل الأفضل.

تقوم العديد منها بتقديم طاقة نفس طاقة المقبس الكهربائي الموجود على الحائط, لكن في بعض الحالات قد تكون الطاقة أكبر من طاقة المقبس. لذا يجب عليك التأكد من أن كيبل الشحن الخاص بك يستطيع تحملها.

6. تجنب الشحن اللاسلكي.

قد تكون الشواحن اللاسلكية Wireless Chargers من الأمور الرائعة التي تساعدك على شحن هاتفك بسهولة دون الحاجة للكوابل.

لكن في حال كنت تبحث عن شحن سريع لبطارية هاتفك, عليك تجنب الشحن اللاسلكي, حيث أنه يقوم بشحن هاتفك بسرعة أقل مقارنة مع الشواحن التقليدية.

وقد تكون الشواحن اللاسلكية أبطأ من الشواحن التقليدية بنسبة 50% في بعض الحالات. وذلك لأن نقل الطاقة الكهربائية عن طريق الكوابل تكون أسرع بكثير من النقل اللاسلكي. مما يساعد على تسريع شحن الهاتف.

7. إزالة حافظة الهاتف.

تعتمد غالبية الهواتف الذكية على بطاريات الليثيوم-أيون كمصدر للطاقة. ومن المعروف أن هذه البطاريات تعمل بكفاءة أكبر عندما تكون البطارية باردة.

للحصول على الشحن الأمثل للبطارية, يجب أن تتراوح درجة حرارتها ما بين 5 و 45 درجة مئوية. لكن مع وجود حافظة للهاتف, ستتسبب في رفع درجة حرارة البطارية مما يقلل من كفائتها بشكل عام ويقلل من سرعة إعادة شحنها.

8. إستخدام الكوابل الجيدة.

يوجد هنالك العديد من أنواع كوابل شحن الهواتف, عادة ما يحتوي الكيبل على أربعة أسلاك رفيعة بداخله, أحمر وأخضر وأبيض وأسود.

الأسلاك البيضاء والخضراء مخصصة لنقل البيانات, بينما الأسلاك الحمراء والسوداء مخصصة للشحن. ويتم تحديد عدد الأمبيرات التي يمكن أن يحملها الكيبل حسب حجم الأسلاك.

وفي العادة تكون الكوابل الرخيصة تمتلك قياساً صغيراً للأسلاك, فلا تقوم بتزويد الجهاز بالطاقة الكهربائية الكافية, مما يجعل سرعة الشحن بطيئة. لتتكمن من تسريع عملية شحن هاتفك, تأكد من استخدام الكيبلات الأصلية ذات الجودة العالية.

قد يعجبك ايضاَ

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد