ما هي البلوكشين Blockchain أو سلسلة الكُتل؟ وكيف تعمل؟

 عند الحديث عن الويب 3.0 أو العملات المشفرة مثل البيتكوين, عادة ما يرتبط الأمر بما يسمى بـ(البلوكشين) Blockchain أو سلسلة الكُتل, فما هي البلوكشين؟ كيف تعمل, وهل هي آمنة؟

المحتويات:

1. ما هي سلسلة الكُتل Blockchain؟

2. كيف تعمل سلسلة الكُتل؟

3. هل سلسلة الكُتل آمنة؟

4. سلسلة الكُتل والبيتكوين.


1. ما هي سلسلة الكُتل Blockchain؟

البلوكشين Blockchain أو سلسلة الكُتل هي عبارة عن قاعدة بيانات موزعة يتم مشاركتها بين مجموعة من عُقد Nodes شبكة الحاسوب. كقاعدة للبيانات, تقوم البلوكشين بتخزين المعلومات إلكترونياً بتنسيق رقمي.

تشتهر البلوكشين بدورها الحاسم في أنظمة العملات المشفرة مثل البيتكوين للحفاظ على سجل آمن ولامركزي للمعاملات الإلكترونية. كما أنها تعتبر حجر الأساس في الجيل الثالث من الويب الذي يسمى بالويب 3.0 (Web 3.0). والميزة الأهم في بلوكشين هو أنه يضمن دقة وأمان سجلات البيانات, ويولد الثقة دون الحاجة إلى طرف ثالث موثوق به.

ومن الإختلافات الرئيسية بين قاعدة البيانات العادية والبلوكشين أو سلسلة الكُتل هي كيفية تنظيم البيانات. حيث تجمع البلوكشين المعلومات معاً في مجموعات تعرف بإسم الكُتل. وتحتوي هذه الكتل على مجموعة من المعلومات.

تتمتع الكتل بسعات تخزينية معينة, وعندما تمتلئ, يتم إغلاقها وربطها بالكتلة التي تم ملؤها مسبقاً, يشكل هذا الأمر سلسلة من الكُتل تعرف بإسم البلوكشين Blockchain أو سلسلة الكُتل.

تقوم قاعدة البيانات النموذجية عادة ببناء البيانات داخل جداول, في حين أن البلوكشين أو سلسلة الكُتل, وكما يوحي إسمها, تبني البينانات على شكل أجزاء أو كتل مترابطة معاً.

عند بناء البيانات على هذا الشكل, تكون بنية البيانات على شكل خط زمني لا رجعة فيه عند تنفيذه في طريقة لامركزية. عندما يتم ملئ كتلة بالبيانات, يتم وضعها في داخل الخط الزمني. ويتم إعطاء كل كتلة طابعاً زمنياً محدداً عند إضافتها إلى السلسلة.


2. كيف تعمل سلسلة الكُتل؟

الهدف من سلسلة الكُتل ( البلوكشين Blockchain) هو السماح بتسجيل المعلومات الرقمية وتوزيعها, لكن لا يتم تحريرها. وبهذه الطريقة تكون البلوكشين هي الأساس لقواعد البيانات غير القابلة للتغيير أو الحذف أو الإتلاف.

ومن أشهر التطبيقات التي تعتمد على البلوكشين هي العملات المشفرة مثل البيتكوين. وتطبيقات التمويل اللامركزي (DeFi) والرموز غير القابلة للإستبدال (NTFs) والعقود الذكية.

اللامركزية في سلسلة الكُتل.

تخيل أن شركة ما تمتلك مجموعة خوادم بها 1000 جهاز حاسوب مستخدمة للحفاظ على قاعدة بيانات تحتوي جميع معلومات حسابات العملاء. هذه الخوادم موجودة داخل مستودع يحتوي على جميع الحواسيب تحت سقف واحد ولها سيطرة كاملة على جميع هذه الحواسيب وجميع المعلومات الواردة والصادرة منها.

ما هي خطورة هذا الأمر؟ تخيل حدوث انقطاع في الكهرباء أو انقطاع في الإنترنت أو حدوث حريق داخل مستودع الخوادم. ماذا لو قام موظف بمسح جميع البيانات؟ عندها سيخسر جميع العملاء بياناتهم إلى الأبد.

ما يميز سلسلة الكُتل Blockchain هو السماح للبيانات الموجودة في قواعد البيانات بالإنتشار بين عدة عقد Nodes للشبكة في مواقع مختلفة.

هذا لا يؤدي إلى توزيع البيانات فقط, بل يحافظ على دقة البيانات المخزنة. ففي حال قيام شخص ما بتعديل سجل في واحدة من سجلات البيانات, فلن تتغير البيانات الموجودة في العُقد الأخرى. وبالتالي يمنع هذا الأمر حدوث أي أمر سيء.

على سبيل المثال, في حال قيام أحد المستخدمين بالعبث بسجل معاملات بيتكوين Bitcoin, ستقوم جميع العقد الأخرى بمراجعة بعضها البعض وتحديد العقدة التي تحتوي على المعلومات غير الصحيحة.

يساعد هذا الأمر النظام في إنشاء ترتيب دقيق وشفاف للأحداث. وبهذه الطريقة, لا يمكن لأي عقدة واحد داخل الشبكة تغيير المعلومات الموجودة داخلها. لذا تعتبر المعلومات والتواريخ, مثل معاملات العملات المشفرة, لا رجعة فيها.

الشفافية.

نظراً للطبيعة اللامركزية في سلسلة الكُتل (البلوكشين), يمكن عرض المعلومات بشفافية من خلال امتلاك عقدة شخصية أو باستخدام مستكشفات البلوكشين التي تسمع لأي شخص برؤية المعاملات التي تحدث بشكل مباشر.

كما أن كل عقدة لها نسختها الخاصة من السلسلة التي يتم تحديثها عند تأكيد إضافة الكتل الجديدة. يعني هذا الأمر أنه يمكنك تتبع البيتكوين أينما ذهبت.

فقد تكون هوية المخترق الذي يسرق البيتكوين مجهولة, لكن يمكن تتبع هذه البيتكوين التي تمت سرقتها بسهولة ومعرفة مكان تخزينها على الشبكة.

يتم تشفير سجلات مالكي البيتكوين في البلوكشين على شكل سجلات مشفرة, ويكون مالك السجل هو الشخص الوحيد الذي يمكنه فك تشفير هذه السجلات. لذا سيبقى مالكوا البيتكوين مجهولين مع الحفاظ على الشفافية في المعاملات. 

ما هي سلسلة الكتل البلوكشين blockchain

إقرأ أيضاً… ما هو خادم البروكسي Proxy؟ وكيف يعمل؟


3. هل سلسلة الكُتل آمنة؟

تقوم سلسلة الكُتل أو البلوكشين Blockchain بتحقيق أمان وثقة لامركزية بطرق متعددة. حيث يتم تخزين الكتل الجديدة بشكل خطي وحسب ترتيب زمني. بمعنى أنه دائماً ما يتم إضافة الكتل الجديدة في نهاية السلسلة.

لذا يكون من الصعب العودة وتغيير محتويات الكتلة ما لم تتوصل غالبية الشبكة إلى إجماع على القيام بذلك. وذلك لأن كل كتلة تحتوي على تجزئة خاصة بها جنباً إلى جنب مع تجزئة الكتلة التي تسبقها. بالإضافة إلى الطابع الزمني الذي يحدد هذه الكتلة.

يتم إنشاء رموز التجزئة بواسطة دالة رياضية تقوم بتحويل المعلومات الرقمية إلى سلسلة من الأرقام والحروف. وفي حال تم تحرير هذه المعلومات بأي شكل من الأشكل, سيتغير رمز التجزئة الخاص بالكتلة.

فعلى سبيل المثال, إذا أراد المخترق تغيير البلوكشين وسرقة العملة المشفرة من أي شخص آخر, فعليهم تغيير نسختهم الفردية من كتلة البلوكشين التي لن تتماشي مع نسخة أي شخص آخر. وعندما يقوم أي شخصة يمتلك نفس الكتلة بمقارنة النسخة الموجودة لديه مع النسخ الأخرى, سيرى أن هذه النسخة تختلف وسيتم التخلص من السلسلة باعتبارها غير شرعية.

ليتمكن المخترق من سرقة عملة مشفرة بنجاح, يجب عليه تغيير 51% من سلسلة الكُتل في نفس الوقت بحيث يصبح أغلبية الأشخاص الذين يملكون نسخة عن هذه السلسلة يملكون نفس النسخة المعدلة. يتطلب هذا النوع من الهجمات قدراً هائلاً من الأموال والموارد لتغيير جميع الكُتل. لن يكون هذا الأمر مكلفاً للغاية, بل قد يكون غير مجدٍ.

كما أن القيام بمثل هذا الأمر لن يمر دون أن يلاحظه أحد, حيث سيرى أعضاء الشبكة مثل هذه التعديلات الجذرية على سلسلة الكُتل أو البلوكشين. عندها سيبدأ الأعضاء بسرعة بإصدار جديد من السلسلة لإلغاء التعديلات التي يحاول المخترقون إجراءها.

إقرأ أيضاً… ما هو الويب المظلم أو الدارك ويب؟ وما هي استخداماته؟


4. سلسلة الكُتل والبيتكوين.

تم إطلاق مفهوم تقنية سلسلة الكُتل أو البلوكشين لأول مرة في عام 1991, لكن بعد ما يقارب العقدين من الزمن, ومع إطلاق عملة البيتكوين في عام 2009, كانت البيتكوين هي أول تطبيق حقيقي لها.

بروتوكول بيتكوين مبني على البلوكشين, وهي عبارة عن نظام نقدي إلكتروني جديد بالكامل من نظير إلى نظير دون الحاجة إلى طرف ثالث موثوق به. 

والأمر الرئيسي الذي يجب فهمه هنا هو أن البيتكوين تستخدم البلوكشين كوسيلة لتسجيل حركات التحويلات بشفافية, ولكن يمكن استخدام البلوكشين أيضاً لتسجيل أي مجموعة من البيانات بشكل ثابت, وهي ما بُني عليه مفهوم الويب 3.0.