أنواع سلسلة الكُتل Blockchain: الإيجابيات والسلبيات والتطبيقات.

 هل ترغب بمعرفة أنواع سلسلة الكُتل أو البلوكشين Blockchain؟ في هذه المقالة سنساعدك على التعرف على أنواع سلسلة الكُتل المختلفة, بالإضافة إلى مناقشة إيجابيات وسلبيات واستخدامات كل نوع منها.

المحتويات:

1. لماذا يوجد أنواع مختلفة؟

2. أنواع سلسلة الكُتل.

3. ما هو أفضل نوع؟


1. لماذا يوجد أنواع مختلفة؟

قبل الحديث عن أنواع سلسلة الكُتل أو البلوكشين Blockchain, لماذا نحتاج إلى أنواع مختلفة من سلسلة الكُتل في المقام الأول؟

عندما تم تقديم تقنية سلسلة الكُتل إلى العالم, كانت من نوع سلسلة الكُتل العامة Public Blockchain, مع حالة استخدام العملات المشفرة.

من الصعب حقاً فهم النية من وراء إنشاء سلسلة الكتل, لكنها قدمت بشكل عام مفهوم تقنية الدفتر اللامركزي Decentralized Ledger Technology (DLT). ساهم مفهوم DLT في تغيير كيفية حل الأشياء من حولنا. حيث أعطت المنظمات القدرة على العمل دون الإعتماد على كيان مركزي.

تعمل التكنولوجيا الموزعة Distributed Technology على حل عيوب المركزية, ولكنها في حد ذاتها جلبت الكثير من المشاكل الأخرى التي يجب حلها عندما يتعلق الأمر بتطبيق تقنية سلسلة الكُتل أو البلوكشين على سيناريوهات مختلفة.

على سبيل المثال, استخدمت العملة المشفرة بيتكوين خوارزمية إجماع غير فعالة وهي خوارزمية Proof-of-Work. حيث أنها تطلبت العُقد Nodes لحل الحسابات الرياضية باستخدام الطاقة.

ف البداية, لم يكن هذا الأمر يسبب أي مشكلة. لكن بمجرد زيادة الصعوبة, ازداد الوقت والطاقة اللازمين لحل تلك المعادلات الرياضية أيضاً. تسبب هذا الأمر في انخفاض كفاءة العمل.

كما أن النوع الأول من سلسلة الكُتل أو البلوكشين غير مناسب لبعض التطبيقات, مثل البنوك التي تتعامل مع الكثير من المعاملات كل يوم. كما كان النوع الأول يعاني من مشاكل مرتبطة بقابليته للتوسع وعدم وجود أتمتة.

مشاكل الجيل الأول من سلسلة الكُتل.

لا يمكن للجميع, بما في ذلك المؤسسات استخدام سلسلة الكُتل العامة, وذلك لأنهم لا يستطيعون جعل كل جانب من جوانب عملهم علنياً. فهم يمتلكون بيانات هامة لا يمكن طرحها للعامة.

لحل هذه المشكلة, ظهر نوع آخر من أنواع سلسلة الكُتل أو البلوكشين, وهو النوع الخاص أو الموحّد. يقدم البلوكشين الخاص بيئة خاصة تماماً, حيث تحدد المؤسسة من يمكنه المشاركة فيها. 

يتيح هذا الأمر للمؤسسات الاستفادة من ميزات سلسلة الكُتل دون الحاجة إلى جعل كل شيء عاماً, وكملخص لهذه النقاط:

  • كان للجيل الأول من سلسلة الكُتل عيوباً متعددة, بما في ذلك الكفاءة وقابلية التوسع.
  • كانت البلوكشين عامة لا تناسب احتياجات الجميع.

يمكننا اعتبار هذين السبين حجر الأساس للتقدم في أنواع مختلفة من تقنية سلسلة الكُتل أو البلوكشين.


2. أنواع سلسلة الكُتل.

الآن وبعد معرفة أسباب الحاجة إلى أنواع مختلفة من سلسلة الكُتل أو البلوكشين, سنبدأ الآن بالتعرف على هذه الأنواع الأربعة: العام والخاص والموحدة والهجينة.

النوع الأول: سلسلة الكُتل العامة.

تعد سلسلة الكُتل أو البلوكشين العامة أحد الأنوع المختلفة لسلسلة الكُتل, فهي عبارة عن دفتر موزع DLS بدون إذن. حيث يمكن لأي شخص الإنضمام وأجراء المعاملات على السلسلة.

فهي نسخة غير مقيدة يمتلك كل عضو فيها نسخة من الدفتر الموزع DLS. يعني هذا الأمر أنه يمكن لأي شخص الوصول إلى البلوكشين العام إذا كان لديه اتصال بالإنترنت.

واحدة من أولى سلاسل الكُتل العامة التي تم إصدارها للجمهور كانت سلسلة الكُتل العامة للبيتكوين. مكن هذا الأمر أي شخص من أجراء المعاملات بطريقة لامركزية. يتم التحقق من المعاملات من خلال طرق الإجماع المختلفة مثل إثبات العمل Proof-of-Work(PoW) وإثبات الحصة Proof-of-Stake(PoS) وغيرها.

في نواة سلسلة الكُتل, تتطلب العُقد Nodes المشاركة القيام بالأعمال الثقيلة, بما في ذلك التحقق من صحة المعاملات لجعل البلوكشين العام يعمل. وفي حال لم يتوفر لدى البلوكشين العام الأقران المطلوبون للمشاركة في المعاملات, فسيصبح غير فعال.

أمثلة على سلسلة الكُتل العامة.

  • بيتكوين Bitcoin.
  • إيثيريوم Ethereum.
  • لايتكوين Litecoin.
  • إن إي أو NEO.

إيجابيات سلسلة الكُتل العامة.

تعتبر سلاسل الكُتل العامة جيدة فيما تفعله, ومن أهم أيجابيات سلسلة الكُتل العامة:

  • يمكن لأي شخص الإنضمام إلى سلسلة الكُتل العامة.
  • يجلب الثقة بين المجتمع بأكمله ومع المستخدمين.
  • يشعر الجميع بالحافز للعمل من أجل تحسين الشبكة.
  • لا تتطلب سلسلة الكُتل العامة أي وسطاء للعمل.
  • تعتبر أمنة اعتماداً على عدد العقد Nodes المشاركة.
  • يجلب الشفافية, إذ أن البيانات متاحة لأغراض التحقق.

سلبيات سلسلة الكُتل العامة.

مع كل إيجابيات سلسلة الكُتل العامة التي ذكرناها سابقاً, لكن تحتوي على بعض السلبيات والعيوب أيضاً.

  • نقص في سرعة المعاملة, فقد تستغرق من بضع دقائق إلى ساعات قبل إتمام المعاملة.
  • قابلية التوسع, فكلما زاد عدد العقد المشاركة كلما أصبحت الشبكة أبطأ.
  • استهلاك الطاقة بشكل أكبر, وذلك لاستخدام هذا النوع لإثبات العمل PoW في طريقة الإجماع.

تطبيقات استخدام سلسلة الكُتل العامة.

يوجد هنالك العديد من التطبيقات التي يمكن استخدام سلسلة الكُتل العامة فيها, ومنها:

  • التصويت, حيث يمكن للحكومات إجراء التصويت من خلال سلسلة الكُتل العامة لتحقيق الشفافية والثقة.
  • جمع الأموال, يمكن للشركات والمبادرات المجتمعية الاستفادة من سلسلة الكُتل العامة لتحسين الشفافية والثقة أثناء جمع الأموال أو التبرعات.

النوع الثاني: سلسلة الكُتل الخاصة.

تعتبر سلسلة الكُتل الخاصة أحد أنواع تقنية سلسلة الكُتل أو البلوكشين.

يمكن تعريف سلسلة الكُتل الخاصة Private Blockchain على أنها سلسلة كُتل أو بلوكشين تعمل في بيئة مقيدة, أي شبكة مغلقة. وهي أيضاً مرخصة وتخضع لسيطرة كيان معين.

تعتبر سلاسل الكُتل الخاصة رائعة للاستخدام في شركة أو مؤسسة مملوكة للقطاع الخاص, حيث يمكنها استخدامها في حالات الاستخدام الداخلي.

ومن خلال القيام بهذا الأمر, يمكن استخدامها بشكل فعال والسماح فقط لأشخاص محددين بالوصول إلى شبكة سلسلة الكُتل. يمكن للمؤسسة أيضاً تعيين محددات مختلفة للشبكة, مثل إمكانية الوصول والترخيص وغيرها. 

الفرق بين سلسلة الكُتل العامة والخاصة.

لكن كيف يختلف هذا النوع عن سلسلة الكُتل العامة؟ تعتبر سلسلة الكُتل الخاصة مختلفة في طريقة الوصول إليها. وبخلاف ذلك, فهي توفر نفس مجموعة المميزات الموجودة في البلوكشين العامة. مما يوفر الشفافية والثقة والأمان للأشخاص المشاركين فيها.

من الإختلافات الأخرى بين سلسلة الكُتل العامة والخاصة هو أنها مركزية نوعاً ما, حيث يوجد هنالك سلطة واحدة تمتلك صلاحية الاطلاع على الشبكة. لذا ليس لديها طبيعة لامركزية مطلقة مثل الشبكة العامة.

أمثلة على سلسلة الكُتل الخاصة.

  • ملتي تشين Multichain.
  • هايبرليدجر فابريك Hyperledger Fabric.
  • هايبرليدجر ساوتوث Hyperledger Sawtooth.

إيجابيات سلسلة الكُتل الخاصة.

  • سريعة, بسبب وجود عدد قليل من المشاركين مقارنة مع الشبكة العامة.
  • أكثر قابلية للتوسع, لأنه لا يسمح إلا لعدد قليل من العقد بالتحقق من صحة المعاملات.
  • تستغرق وقتاً أقل للوصول إلى إجماع على صحة المعلومات.

سلبيات سلسلة الكُتل الخاصة.

  • ليست لامركزية بشكل مطلق, بسبب وجود جهة مركزية تتطلع عليها.
  • صعوبة تحقيق الثقة, لأن العُقد المركزية هي التي تقوم بإجراء آخر معاملة.
  • الأمان أقل من الشبكة العامة, بسبب قلة عدد العُقد, فقد تتفق مجموعة من العقد على تغيير بعض المعلومات.

تطبيقات استخدام سلسلة الكُتل الخاصة.

  • إدارة سلسلة التوريد Supply Chain, يمكن للمؤسسات نشر بلوكشين خاص لإدارة سلسلة التوريد الخاصة بهم.
  • التصويت الداخلي, يمكن استخدام للتصويت الداخلي في المؤسسة نفسها.
  • ملكية الأصول, يمكن تتبع الأصول والتحقق منه باستخدام شبكة البلوكشين الخاصة.

إقرأ أيضاً… ما هو الويب 3 (Web 3.0)؟ وهل سيكون الويب 3 هو مستقبل الإنترنت؟

النوع الثالث: سلسلة الكُتل الموحدة.

سلسلة الكُتل الموحدة هو أحد أنواع تقنية سلسلة الكُتل. وسلسلة الكُتل الموحدة Consortium Blockchain هي عبارة عن نهج مبتكر لحل احتياجات المؤسسات, حيث تكون هنالك حاجة إلى ميزات سلسلة الكُتل العامة والخاصة في نفس الوقت.

في سلسلة الكُتل الموحدة, يتم الإعلان عن بعض جوانب المنظمات, بينما يظل البعض الآخر خاصاً. يتم التحكم في إجراءات الإجماع في البلوكشين الموحدة عن طريق العقد Nodes المحددة مسبقاً.

أنواع سلسلة الكُتل ايجابيات سلبيات

وعلى الرغم من أنها ليست مفتوحة للعامة, لكنها لا تزال تتمتع بطابع لامركزي. لكن كيف يمكن ذلك؟

يتم إدارة سلسلة الكُتل الموحدة من قبل أكثر من منظمة واحدة. لذا لا توجد قوة واحدة تتحكم بشكل مركزي بالشبكة. ولضمان الأداء بشكل صحيح, تمتلك الشبكة عقدة تحقق يمكنها القيام بوظفيتين: التحقق من صحة المعاملات, وبدء المعاملات أو تلقيها.

يمكن أن تتلقى العقدة المعاملات أو تبدأها, فهي توفر جميع ميزات سلسلة الكُتل الخاصة, بما في ذلك الشفافية والخصوصية والكفاءة, دون أن يكون لدى طرف واحد قوة معينة على التحكم بها.

أمثلة على سلسلة الكُتل الموحدة.

  • ماركو بولو Marco Polo.
  • مؤسسة ويب الطاقة Energy Web Foundation.

إيجابيات سلسلة الكُتل الموحدة.

  • توفير إمكانية تخصيص وتحكم أفضل في الموارد.
  • أكثر كفاءة من سلسلة الكُتل العامة.
  • أكثر أماناً ولديها قابلية تطوير أفضل.
  • تعمل مع هياكل حوكمة واضحة المعالم.
  • توفر ضوابط تحكم في إمكانية الوصول إليها.

سلبيات سلسلة الكُتل الموحدة.

  • أقل شفافية من الشبكة العامة.
  • أقل سرية مقارنة مع أنواع سلسلة الكُتل الأخرى.
  • يمكن اختراق الشبكة بالكامل.
  • يمكن للرقابة والأنظمة والقواعد التأثير على وظائف الشبكة.

تطبيقات استخدام سلسلة الكُتل الموحدة.

  • البنوك والمدفوعات, حيث يمكن لمجموعة من البنوك العمل معاً وإنشاء سلسلة كُتل موحدة, ويمكنهم تحديد العقد التي ستتحقق من دقة المعلومات.
  • البحث, يمكن استخدامها لمشاركة البيانات ونتائج البحث.

النوع الرابع: سلسلة الكُتل الهجينة.

تعتبر سلسلة الكُتل الهجينة نوعاً آخر من أنواع تقنية سلسلة الكُتل. وسلسلة الكُتل الهجينة Hybrid Blockchain قد تبدو مثل سلسلة الكُتل الموحدة. حيث أنه يوجد هنالك بعض أوجه التشابه بينهما.

ومن الأفضل تعريف سلسلة الكُتل الهجينة على أنها مزيج ما بين سلسلة الكُتل العامة والخاصة. لكن لديها حالات استخدام في مؤسسات لا تريد نشر سلسلة الكُتل الخاصة ولا العامة, بل تريد ببساطة نشر أفضل ما في هذين النوعين.

أمثلة على سلسلة الكُتل الهجينة.

  • دراغون تشين Dragonchain.
  • زينفين XinFin’s Hybrid Blockchain.

أيجابيات سلسلة الكُتل الهجينة.

  • تعمل في نظام مغلق دون الحاجة لإتاحة كل شيء للعامة.
  • الشبكة محصنة بشكل كبير ضد الهجمات.
  • يمكن تغيير القواعد حسب الاحتياجات.
  • توفير الخصوصية أثناء الاتصال بالشبكة.
  • قابلة تطوير جيدة مقارنة بالشبكة العامة.

سلبيات سلسلة الكُتل الهجينة.

  • يمكن أن تكون الترقية إليها صعبة.
  • ليست شفافة بالكامل.
  • لا يوجد حوافز للمشاركة والمساهمة بها.

تطبيقات استخدام سلسلة الكُتل الهجينة.

  • البيع بالتجزئة, يمكن استخدام الشبكة الهجينة لتسهيل عمليات البيع.
  • العقارات, يمكن لشركات العقارات استخدامها لإظهار المعلومات للعامة.
  • الأسواق المنظمة بشكل كبير مثل الأسواق المالية.

إقرأ أيضاً… ما هو الويب الدلالي Semantic Web؟


3. ما هو أفضل نوع؟

يمتاز كل نوع من أنواع سلسلة الكُتل بشيء فريد ومميز ليقدمه, ذا لا توجد إجابة بسيطة عن نوع سلسلة الكُتل أو البلوكشين Blockchain الذي يجب عليك أن تختاره.

مع ذلك, لمساعدتك على الاختيار, سنستعرض كل واحد من أنواع سلسلة الكُتل ونشرح ما يقدمه.

سلسلة الكُتل العامة.

كما ذكرنا سابقاً, يمكن لأي شخص الانضمام إلى سلسلة الكُتل العامة, كما تكون المعلومات فيها متاحة للجميع. يجعلها هذا الأمر مثالية للمؤسسات التي ترغب بطرح المعلومات بكل ثقة وشفافية. مثل المنظامات غير الحكومية أو مجموعات الدعم الإجتماعي.

كما تعني طبيعتها العامة أنه لا يمكن استخدامها في القطاع الخاص, وذلك لأن مؤسسات القطاع الخاص تحتاج إلى الحفاظ على خصوصية بياناتها. كما يمكن أن تكون إدارة سلسلة الكُتل العامة مكلفة لأنها تتطلب مجموعة ضخمة مع العقد Nodes للعمل كعمال للتعدين والتشغيل وإثبات العمل PoW وإثبات الحُصة PoS.

لذا, في حال كنت شخصاً يريد تقديم عملة رقمية جديدة إلى العالم, فقد يكون هذا النوع مناسباً لك. فإذا كنت تريد أن يكون كل شيء عاماً, فهذا النوع من البلوكشين هو الخيار الصحيح.

سلسلة الكُتل الخاصة.

تعتبر هذه الشبكة الخاصة عكس العامة, وذلك لأنها تقوم بتوفير شبكة خاصة. وهي تعتبر الأفضل للشركات التي تريد شبكة خاصة, لكنها تبحث عن الحصول على فوائد سلسلة الكُتل.

كما أنها مركزية بطبيعتها, مما يعني أنه يمكن للشركة التحكم في كل شيء في الشبكة دون الحاجة لتركها مفتوحة للعامة. كما يمكن للشركة وضع القواعد وإدارة الشبكة وفق متطلباتها.

سلسلة الكُتل الموحدة.

بالنسبة لهذا النوع, يتم التحكم فيه من قبل مجموعة من المنظمات أو القعد بدلاً من عقدة مركزية أو شبكة لامركزية. ويعتبر هذا النوع جيداً لأنه يأتي مع عقد محددة مسبقاً.

وهو مثالي للحلول التي تتطلب تعاوناً في جميع المجالات, مثل سلسلة التوريد والغذاء والأدوية. فجميع هذه الأمور تتطلب تعاوناً ما بين العلامات التجارية المختلفة.

سلسلة الكُتل الهجينة.

النوع الأخير هو الشبكة الهجينة, ففي حال كنت تبحث عن الحصول على جميع مزايا الشبكة الخاصة والعامة مع الحد الأدنى من العيوب, فيجب عليك استخدام الشبكة الهجينة.

في الواقع, تمتلك الشبكة الهجينة عيوباً مثلها مثل الخاصة والعامة, لكنها تكون قليلة للغاية. ويبدو أن سلسلة الكُتل الهجينة قد تكون مثالية للعديد من نماذج الأعمال المستقبلية.