كيف أعرف أني حامل؟ وما هي أعراض الحمل المبكرة؟

في الوقع لا يُعتبر فحص الحمل هو الدليل الوحيد الذي يدل على وجود حمل، فقد يكون الفحص هو الدليل القاطع، لكن لا يعتبر هو الدليل الوحيد. فهنالك العديد من أعراض الحمل التي تبدأ في الظهور خلال المراحل الأولى.

هنالك العديد من الأعراض التي تظهر على المرأة في بدايات الحمل، حيث أن هذه الأعراض قد تكون دليلاً على بداية الحمل قبل إكتشاف ذلك عن طريق الفحوصات. 


المحتويات :

1. أعراض الحمل المبكرة. 

2. أعراض ثانوية. 

كيف أعرف أني حامل؟ وما هي أعراض الحمل؟

1. أعراض الحمل المبكرة. 

* تأخر الدورة الشهرية. 

إذا كنتِ في فترة الإنجاب، وتأخرت الدورة الشهرية عن موعدها لمدة أسبوع أو أكثر على غير عادتها، فقد يدل ذلك على وجود حمل. 

* تورّم في الثديين. 

قد يدل ظهور تورّم أو إنتفاخ في كلا الثديين على الحمل، حيث أن هنالك العديد من التغيرات الهرمونية التي تحصل في جسم المرأة في حال حملها، وتؤدي هذه التغيرات الهرمونية إلى إنتفاخ الثديين. 

* الشعور بالغثيان. 

قد يصاحب الشعور بالغثيان خروج القيء وقد لا يصاحبه، وعادة ما يظهر هذا العَرَض بعد شهر من الحمل. بعض النساء قد يشعرن بالغثيان قبل مرور الشهر، والبعض الآخر لا يشعرن به أبداً. 

* زيادة عدد مرات التبوّل خلال اليوم. 

قد تجدين نفسكِ تذهبين للتبوّل بشكل أكثر من المعتاد خلال اليوم، حيث أن مقدار الدم داخل الجسم يزداد في أثناء فترة الحمل، لذا تعمل الكلى على إستخراج كميات أكبر من السوائل ليتخلص الجسم منها. 

* الشعور بالإعياء والتعب. 

يعتبر الشعور بالإعياء من الأعراض المبكرة التي قد تدل على أنكِ حامل، حيث أن مستويات هرمون البروجستيرون تزداد في بداية الحمل، مما يؤدي إلى الشعور بالنعاس والإعياء. 

إقرأ أيضاً…مقارنة بين أفضل أنواع الرجيم بالتفصيل، وكيفية إختيار الرجيم المناسب.


2. أعراض ثانوية.

* المزاجية. 

حيث أنه يسبب حدوث تغيرات هرمونية داخل الجسم، وقد يؤدي هذا الأمر إلى جعلكِ عاطفية وحساسة بشكل أكبر. 

* الإنتفاخ. 

يسبب إختلاف الهرمونات في بداية الحمل إلى الشعور بالإنتفاخ، وقد يكون الشعور مشابهاً لآلام البطن التي تمرين بها في بداية الدورة الشهرية. 

* نزيف خفيف. 

تحاول البويضة المخصبة الإلتصاق في بطانة الرحم، ويحدث هذا الأمر خلال الأسبوع الثاني من الحمل، لكن قد يحدث هذا النزيف الخفيف جداً خلال الوقت المتوقع لحدوث الدورة الشهرية. 

* تشنجات في الرحم. 

قد تواجه بعض النساء حدوث تشنجات في منطقة الرحم خلال فترة بداية الحمل. 

* الإمساك. 

قد تتسبب التغيرات الهرمونية في بداية الحمل بحدوث تلبكات في الجهاز الهضمي، مما قد يؤدي إلى حدوث الإمساك.

 * النفور من بعض أنواع الأطعمة. 

خلال هذه الفترة، قد تصبحين حساسة لبعض الروائح المعينة، وقد يتغير الإحساس بطعم الأشياء لديك، لكن هذه الأمر قد يعتبر من الدلائل على أنك حامل. 

* إحتقان الأنف. 

مع إزدياد مستويات الهرمونات ومعدل إنتاج الدم في حسم المرأة الحامل، فقد يتسبب هذا الأمر في حدوث إحتقان في الأنف. 

إقرأ أيضاً…كل ما تريد معرفته عن فيتامين ب12 ( B12 )


هل أنتَ فعلاً حامل؟ 

للأسف فإن العديد من هذه الأعراض ليست مقتصرة على الحمل فقط، لكن قد تدل بعض هذه الأعراض في حال إستمراريتها على العديد من الأمراض الأخرى. 

لكن لتأكيد حدوثه من عدمه، ينصح بإستخدام جهاز فحص الحمل المنزلي المتوفر في الصيدليات بأسعار زهيدة. 

وللتأكد بشكل أدق، يمكن عمل فحص الدم الذي يثبت وجود الحمل من عدمه. 

[المصدر:موقع مايو كلينك]. 

إقرأ أيضاً… 8 طرق تساعد على تنمية ذكاء وشخصية الطفل, ويجب على الوالدين معرفتها.